الشيخ علي بن شطيف.. الجوف تودع أحد رموزها الأبطال

الأربعاء 31 مارس - آذار 2021 الساعة 12 صباحاً / تقرير خاص| موقع العميد الحسن أبكر
عدد القراءات (216)

الشيخ علي بن شطيف.. الجوف تودع أحد رموزها الأبطال

ودعت الجوف شهر مارس2021، بفقدان رمزا اجتماعيا وقبليا وسياسيا بارزا وأحد أعلام مسيرة مقاومتها لمليشيا الحوثي الإنقلابية.

حيث كان الأسبوع الرابع من الشهر الجاري محطة رحيل علم من أعلام الجوف ورمز من رموزها السياسية والقبلية وقائد من قادة مقاومتها البطلة، الشيخ علي بن صالح شطيف، الذي خسرت المحافظة برحيله صوتا صلبا ومقاوما شرسا وعقلا راجحا وحكيما ويدا خيرة.

وجرى يوم الأحد تشييع جثمان الفقيد الشيخ علي بن صالح شطيف في محافظة مأرب، بحضور المئات من أبناء الجوف ومأرب والمحافظات المجاورة، وبمشاركة قيادات رسمية وقبيلة وحزبية رفيعة.

وأشاد المشيعون بمناقب الفقيد وادواره النضالية واسهاماته في توحيد الصفوف وجمع الكلمة وتوحيد الصفوف في سبيل اسناد الجيش الوطني ومواجهة المشروع الحوثي الامامي المدعوم من ايران.

 

الإصلاح يشيد بمناقب الفقيد

 

وكان التجمع اليمني للإصلاح في محافظة الجوف قد نعى في بيان، يوم الخميس، 25 آذار/مارس، 2021، رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الجوف، الشيخ علي بن صالح شطيف، بعد حياة حافلة بالنضال الوطني والدفاع عن النظام الجمهوري والدولة ومصالح الشعب.

وعبر بيان الإصلاح عن "حزنه العميق لرحيل رئيس المكتب التنفيذي واحد رجالات ومؤسسي الاصلاح في محافظة الجوف، قائداً فذاً، وسياسيا محنكا، واجتماعياً مبادرا، وشيخا ً، قبلياً، وشخصية يلتف حولها الجميع، لهذا يُعد رحيله في هذا الظرف الاستثنائي الذي يمر به اليمن خسارة كبيرة على الجوف والوطن عموماً".

وعدد بيان الإصلاح جانبا من مناقب الفقيد، مشيرا إلى أنه كان من الشخصيات الاجتماعية والقيادات القبلية والسياسية بالمحافظة، حيث عمل على الاصلاح الاجتماعي، وترأس أول لجنة تأسيسية لاختيار قيادة الاصلاح بمحافظة الجوف في التسعينات، كما ساهم من خلال عضويته في مجلس النواب على خدمة ابناء المحافظة وقضايا الوطن عامة، إضافة إلى دوره البارز في حلحلة الكثير من المشاكل القبلية والاجتماعية، والمشاركة بفاعلية في مؤتمر الحوار الوطني.

وأضاف البيان:" وكان رحمه الله من خلال كل اعماله مخلصًا لوطنه وأمته فاعلاً في الأحداث، ومثلت شخصيته نموذج من الاجماع والمواقف الشجاعة"، مضيفا "لقد ظل الفقيد رحمه الله منحازًا للمصلحة الوطنية، وعمل على اصلاح الخلافات بين القبائل وتقريب وجهات النظر بين المكونات الاجتماعية والقبيلة والسياسية، وسعى بعد تأسيس مطارح قبائل دهم الى إعلان صلحٍ عامٍ بين قبائل الجوف، وحرص على رص الصفوف ونبذ الخلافات وتوجيه كل الجهود والطاقات لتحرير المحافظة ومواجهة العصابة الحوثية واستعادة الدولة والحفاظ على الهوية اليمنية ومكتسبات الثورة والجمهورية."

 

مسيرة حافلة 

 

 وكان التجمع اليمني للإصلاح في الجوف قد انتخب بن شطيف رئيسا للمكتب التنفيذي له أواخر يوليو العام الماضي، في انتخابات عقدها فرع الحزب بالمحافظة لشغل الفراغ الذي تركه استشهاد العديد من قياداته ورؤساء دوائره المختلفة.

 كما أسس الشيخ علي صالح شطيف في أوائل أغسطس 2020، مطارح قبائل دهم في محافظة الجوف لاسناد الجيش الوطني في معركة استعادة الدولة، حيث كان المسؤول عن المطارح التي أكد أنها تهدف نبذ الخلافات والتصدعات بين أبناء القبائل وتوحيد الصفوف لمواجهة جماعة الحوثي الإنقلابية. 

 

اشادات بأدوار الفقيد

القيادي في مقاومة الجوف العميد الحسن بن علي أبكر قال في برقية تعزية :"رحل عنا القائد الشجاع والشيخ المهيب والمعلم القدير والمصلح الاجتماعي القادر على جبر الخواطر واصلاح ذات البين، رحل صاحب المواقف الشجاعة وفارس الميدان ومقدام الصفوف ونقيب النقباء والسياسي الواضح الشيخ علي بن صالح بن شطيف رئيس المكتب التنفيذي للإصلاح بمحافظة الجوف".

وأضاف الشيخ أبكر :" رحل عنا جسدا وسيظل حاضرا بمواقفه الوطنية المشهودة وشجاعته ونصرته للحق والخير وحبه لوطنه وتضحياته الكبيرة في ميادين العزة والكرامة مدافعا عن الجوف وسيادة الدولة فيها وبسط نفوذها واستتباب الامن فيها"، مضيفا في كل مراحل حياته عرفته صادقا مخلصا وفيا شهما كريما، مصلحا اجتماعيا ورجلا سياسيا وشيخا قبليا له قدره ومكانته في محافظة الجوف واقليم سبأ وفي قبيلة بكيل بشكل عام وله خبرته في الاعراف والاسلاف وقيم القبيلة الاصيلة".

بدوره قال وزير الأٌوقاف والإرشاد الشيخ محمد عيضة شبيبة :"في ذمة الله أحد أقيال اليمن ورجالها الأوفياء، الشيخ علي بن صالح شطيف، العقل الراشد والعمل الصادق واليد البيضاء والقلب الكبير".

فيما قال عنه وزير الأوقاف السابق القاضي أحمد عطية :"عرفتك عن قرب وأخوة، وصداقة، ومشاركة معا في عدد من الأنشطة وأهمها مؤتمر الحوار الوطني.. كنت ذلك الرجل الواقعي الشجاع ، الذي لا تهتز لك قناة ، ولا ينثني لك موقف.. شاركتك في عدد من القضايا وحليناها معا ، وكنت عادلا في نظرتك للخصوم دون ميول.. وأما الميدان فجبال نهم ، وصحاري الجوف تعطيك الخبر". 

رئيس الدائرة الإعلامية بالتجمع اليمني للإصلاح الأستاذ علي الجرادي قال في تغريدة عن رحيل الفقيد :"علي شطيف، شيخ وسياسي ومقاوم وشهم وحكيم، رأس المكتب التنفيذي لحزب الاصلاح بالجوف.. اختاره الله إلى جواره بالأمس بعد معاناة مع المرض، جاء الى ربه معفرا بغبار المعركة من صحراء الجوف في مقارعة الكهنوت الحوثي، علي شطيف نسمة رقيقة على هيئة شيخ وقور ومقاوم صلب وعنيد وروح جامعة للشتات".